تعرفي علي خطورة الطبخ في أواني التيفال!

tefal_fry_pan

خطورة الطبخ في أواني التيفال

أدوات الطبخ غير القابلة للالتصاق أصبحت شائعة الاستخدام، حيث أنها لا تسبب التصاق الأطعمة بها؛ وبالتالي توفر وقت وجهد التنظيف. رغم مميزاتها تلك إلا أن لها عدة أضرار، فهي تسبب انبعاث أبخرة سامة إذا تم تسخينها بشدة، مما دعا مجموعات حماية البيئة بالتوصية باستخدام أدوات أكثر أمنًا؛ لتقليل خطر استنشاق الأبخرة السامة.

لماذا يجب أن نتوقف عن استخدام أدوات الطبخ غير القابلة للالتصاق ؟

الأسطح غير القابلة للالتصاق عبارة عن سطح معدن من الألومنيوم مغطى ببوليمر يسمى بولي تترا فلوروايثيلين، والذي يعرف أيضا باسم (التافلون)، الذي يعرف أيضًا باسم (التيفال).

الأبخرة السامة الناتجة من تسخين تلك الأوعية ” التيفال” تسبب العديد من الأضرار مثل:

  1. تسبب للبشر أعراض شبيهة بأعراض الانفلونزا تسمى انفلونزا التافلون أو كما يطلق عليها العلماء حمى أبخرة البوليمر.
  2. تقتل الطيور المنزلية.

في حين ابتلاع الجزيئات الناتجة عن تقشر تلك الأواني لا تسبب أضرارًا لأن طبقة البوليمر تلك مادة خاملة.

في الغالب يحذر المصنعين المستخدمين من أضرار الحرارة المرتفعة، وقد يعتقد البعض أن تلك الأواني تحتاج لوقتٍ طويل لتصل لدرجات الحرارة العالية، وهو ما تم اثبات عكسه بالتجربة.

ففي عام 2003م أثبتت تجارب مجموعات البيئة أن بعد دقيقتين إلى خمس دقائق فوق موقد عادي تتخطى الأواني المغطاة بالتافلون أو غيرها من الأسطح اللاصقة درجة الحرارة اللازمة لتحلل السطح وانبعاث الجزيئات والغازات السامة.

مخاطر صحية لاستخدام أواني التيفال

كما أشرنا سابقًا في المقال، عندما تتنفس هواء المطبخ الملوث بأبخرة التافلون فأنت معرض للإصابة بأعراض تشبه الانفلونزا ( انفلونزا التافلون)، لكن الأثار على المدى البعيد لاستنشاق تلك الابخرة ولإنفلونزا التافلون لم يتم دراستها بشكل كاف بعد.

وبعض اخضاع مجموعة من الأمريكيين للفحص من قبل مسئولي الصحة العامة الفيدراليين، تبين وجود مشتقات التافلون في أجسام كل من يستخدم الأواني غير اللاصقة في الطبخ.
وجود مشتقات التافلون في الجسم ارتبط بمجموعة من الأعراض كالتالي:

  1. ولادة أطفال أقل في الوزن والحجم.
  2. ارتفاع مستوى الكوليسترول.
  3. ارتفاع مستويات غير طبيعية لهرمونات الغدة الدرقية
  4. التهاب في الكبد.
  5. السرطان.
  6. ضعف المناعة.

مخاطر بيئية من استخدام التيفال

تصنيع تلك المادة واستهلاكها له مخاطر على البيئة والحياة البرية، مجموعات حماية البيئة تؤكد أنها تمتلك مخاطر بيوكيماوية وسامة لدرجة غير عادية.

أواني الطهي والخبز الآمنة متوفرة بالفعل

توجد خيارات متعددة الآن من أواني الطهي في الأسواق، إلا أننا لا نعرفها بصورة كافية لنحكم إن كانت أكثر أمنًا أم لا، وحتى إن كان يعلن عنها أنها آمنة رغم كونها مضادة للالتصاق، إلا أننا ننصح بالتالي للاستخدام في الطهي فوق الموقد:

  1. الأواني الستانليس ستيل ( غير القابلة للصدأ )

الستانلس ستيل بديل رائع للأواني غير القابلة للالتصاق، ومعظم الطهاة يؤكدون أن الستانلس ستيل يساعد في اكتساب الأطعمة اللون المطلوب أكثر من غير القابلة للالتصاق.

  1. الأواني المصنوعة من الحديد الزهر
  • الحديد الزهر يظل بديل رائع للأواني غير القابلة للالتصاق.
  • الحديد الزهر يستطيع تحمل درجات حرارة عالية كافية للطهي، ويتحمل درجات حرارة عالية تتخطى تلك المسموح بها مع الأواني غير قابلة للالتصاق، ويعطي نتائج ممتازة في الطهي دون مخاطر صحية تذكر.
  • ننصح أيضًا بالأواني الزجاجية للخبز في الأفران، فهي تمنحك طعامًا شهيًا مميزًا دون أن تضر بصحتك وصحة عائلتك.
  • ربما تبدو هذه الأواني أكثر صعوبة في التنظيف، وتستهلك الوقت والجهد، إلا أن الأفضل لصحتك، وصحتك تستحق.

كيف تطهو باستخدام الأواني غير القابلة للالتصاق ” التبفال ” إذا اضطررت ؟

  1. لا تقم أبدًا بتسخين الأواني وهي فارغة، فالأواني الفارغة تصل لدرجة الحرارة الخطر في وقت أقل. وحاول بقدر الامكان استخدام درجات حرارة منخفضة لطهي طعامك.
  1. لا تضع الأواني في أفران ساخنة لدرجة حرارة أكثر من 500 درجة مئوية.
  1. استخدم شفاط فوق الموقد
  1. ضع طيور الزينة بعيدًا عن المطبخ، فالأبخرة المتصاعدة قد تقتلها في ثوان.
  1. لا تستخدم خاصية التنظيف الذاتي فوق الموقد حيث أنها تستلزم التسخين لدرجة حرارة عالية والتي تؤدي لانبعاث الأبخرة السامة.
  1. عند شراء أواني جديدة اختر أواني أكثر أمنًا.

مشتقات التافلون في كل مكان

لا يقتصر وجود مشتقات التافلون على الأواني غير القابلة للالتصاق، فهي تستخدم في عدة أماكن أخرى خارج المطبخ، فهي تستخدم كمواد مقاومة للماء والتصبغ والدهون في تغليف المواد الغذائية والسجاد والأثاث والملابس.

وكما تمنع الطعام من الالتصاق بالأواني؛ تمنع تلوث الأثاث والسجاد بالبقع، وتسبب انزلاق الماء فوق معاطف المطر.

لذا أينما وجدت هذه المواد سواء خارج المطبخ أو داخله، فعليك تجنبها حفاظًا على صحتك من مخاطرها الجسيمة.

المصدر : موقع ثقف نفسك 

نبذة عن الكاتب

أدمن 1

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *